بحث
العربية
  • English
  • 正體中文
  • 简体中文
  • Deutsch
  • Español
  • Français
  • Magyar
  • 日本語
  • 한국어
  • Монгол хэл
  • Âu Lạc
  • български
  • bahasa Melayu
  • فارسی
  • Português
  • Română
  • Bahasa Indonesia
  • ไทย
  • العربية
  • čeština
  • ਪੰਜਾਬੀ
  • русский
  • తెలుగు లిపి
  • हिन्दी
  • polski
  • italiano
  • Wikang Tagalog
  • Українська Мова
  • Others
  • English
  • 正體中文
  • 简体中文
  • Deutsch
  • Español
  • Français
  • Magyar
  • 日本語
  • 한국어
  • Монгол хэл
  • Âu Lạc
  • български
  • bahasa Melayu
  • فارسی
  • Português
  • Română
  • Bahasa Indonesia
  • ไทย
  • العربية
  • čeština
  • ਪੰਜਾਬੀ
  • русский
  • తెలుగు లిపి
  • हिन्दी
  • polski
  • italiano
  • Wikang Tagalog
  • Українська Мова
  • Others
عنوان
نسخة
التالي
 

الفوائد العلمية للتأمل والصلاة، الجزء 1 من 2

2023-01-04
اللغة:English
تفاصيل
تحميل Docx
قراءة المزيد
في أوقات عدم اليقين والتوتر، يتجه المزيد من الناس إلى التأمل والصلاة لاستعادة التوازن العاطفي أو التواصل مع الله. أظهر استطلاع عام 2017 أن النسبة المئوية للبالغين الأمريكيين الذين مارسوا اليقظة والتأمل الروحي، والمعتمد على المانترا تضاعفت ثلاث مرات بين عامي 2012 و2017، من 4 في المائة إلى أكثر من 14 في المائة. قام نصف المواطنين الأمريكيين بالصلاة خلال جائحة كوفيد في السنوات الثلاث الماضية، وكان العالم كذلك يصلي من أجل شعب أوكرانيا (يورينيا) منذ بدء الغزو الروسي.

برغم معرفتهم منذ أمد طويل، إلا أن التأمل والصلاة بدآ يأخذان منحاً علمياً فقط في العقود الأخيرة. ظهرت العديد من الدراسات في مجالات علم النفس، والطب السلوكي، وعلوم الأعصاب، مما يدل على الفوائد الواضحة لممارسات التأمل واليقظة. العلاج النفسي والسلوكي سريعان في تحديد فعالية التأمل واليقظة: يساعد التأمل على تقليل التوتر، وتحسين التركيز، وتقليل أعراض الاكتئاب والقلق، وتقليل الألم والأرق، وتوليد الشعور بالسعادة.

ليس التأمل فقط من يغير الدماغ. بل أيضاً الصلاة. تظهر الأدلة القوية أن الصلاة تقلل من القلق والتوتر، وتتيح السلام الداخلي، بل وتزيد من قدرة المرء على تحمل الألم. الصلاة المخلصة هي نوع من اليقظة. قال الدكتور مايكل بايمي، مدير برنامج بين بروغرام فور مايندفولنس، إن اليقظة الذهنية تغير الروابط العصبية في الدماغ.

في كثير من الأحيان، يمكن اختبار الصلاة الصادقة كتأمل عميق، كما في حالة الدكتور سكوت ماكديرموت، القس مينستر من الكنيسة الميثودية المتحدة. استلهمت باربرا برادلي هاجرتي من تجربة الدكتور ماكديرموت. زارت مختبر الدكتور أندرو نيوبيرغ لتشاهد مسح دماغ الكاهن خلال ذروة صلاته.

في عام 2016، حصل الدكتور مايكل فيرجسون على درجة الدكتوراه. سئل عما إذا كانت دراسات التأمل المختلفة تنتهي في نهاية المطاف إلى تمييز أقسام الدماغ المماثلة. شارك في المشروع في أنشطة الدماغ الممسوحة ضوئياً لأعضاء متدينين في كنيسة يسوع المسيح لقديسي الأيام الأخيرة لأنهم "يشعرون بالروح" في ذروة صلاتهم. الآثار عميقة. تشير العديد من التقاليد الروحية في العالم إلى شعور عميق بالاتحاد مع مصدر عالي المستوى، وغالباً ما يكون مصحوباً بالمزيد من المواقف الخيرية.
مشاهدة المزيد
جميع الأجزاء  (1/2)
مشاهدة المزيد
أحدث مقاطع الفيديو
2024-06-24
72 الآراء
مشاركة
مشاركة خارجية
تضمين
شروع در
تحميل
الهاتف المحمول
الهاتف المحمول
ايفون
أندرويد
مشاهدة عبر متصفح الهاتف المحمول
GO
GO
Prompt
OK
تطبيق
مسح رمز الاستجابة السريعة، أو اختيار نظام الهاتف المناسب لتنزيله
ايفون
أندرويد